2019 August 19 - 17 ذیحجه 1440
هل کان النبی الأکرم صلي الله عليه و آله وسلم رجل أمیّ ؟
رقم المطلب: ٢١٩٨ تاریخ النشر: ١٣ جمادی الاول ١٤٤٠ - ١٦:٤٦ عدد المشاهدة: 200
الأسئلة و الأجوبة » نبوءة
هل کان النبی الأکرم صلي الله عليه و آله وسلم رجل أمیّ ؟

 

توضيح السؤال

لماذا النبی الأکرم(ص) و هو امي و لم یستطع الکتابة فی آخر لحظات عمره طلب قلم و قرطاس و قال اکتب لکم شیئا لن تضلوا بعدی ابدا هذه الشبهة اذتنی فترة من الزمن و شغلت ذهنی و لم احصل علی جواب.

الجواب :

من الشبهات التي فی الاخیر أقاموها الوهابية فی الجواب عن الرواية التي تطرح إجتراء عمر بن الخطاب للنبی (ص) :

ان الرجل ليهجر

، هی ان النبی الاکرم (ص)الذی لم یحسن القراءة و الکتابة ؛ کیف آمر فی آخر لحظات عمره ان یأتوا بقلم و قرطاس حتی یکتب شیئا لن یضلوا المسلمین بعده ؟

فی الجواب عن هذه الشبهة لابد ان نقول ان النبی الاکرم (ص)عنده علم لدنی و من القطع یحسن القراءة و الکتابة و حتي فی طول عمره الشريف انه فی موارد أدی القراءة و الکتابة. هذا المطلب ممکن اثباته ایضا من كتب الشيعة و كتب اهل السنة .

المرحوم الشيخ الصدوق رضوان الله تعالي عليه فی معاني الأخبار یقول :

عن جعفر بن محمد الصوفي قال : سألت أبا جعفر محمد بن علي الرضا عليهم السلام فقلت : يا ابن رسول الله لم سمي النبي صلي الله عليه وآله الأمي ؟ فقال : ما يقول الناس قلت : يزعمون أنه سمي الأمي لأنه لم يكتب . فقال عليه السلام : كذبوا ، عليهم لعنة الله ، أني ذلك والله عز وجل يقول في محكم كتابه : " هو الذي بعث في الأميين رسولا منهم يتلوا عليهم آياته ويزيكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة " فكيف كان يعلمهم ما لا يحسن والله لقد كان رسول الله صلي الله عليه وآله يقرء ويكتب باثنين وسبعين - أو قال ، بثلاثة وسبعين - لسانا وإنما سمي الأمي لأنه كان من أهل مكة ومكة من أمهات القري ، وذلك قول الله عز وجل " لتنذر أم القري ومن حولها " .

معاني الأخبار - الشيخ الصدوق - ص 53 - 54 و بحار الأنوار - العلامة المجلسي - ج 16 - ص 132 - 133 .

سئل عن الامام الجواد عليه السلام هکذا :

حدثنا عبدالله بن محمد عن الحسن بن موسى الخشاب عن على بن اسباط او غيره قال قلت لابى جعفر عليه السلام ان الناس يزعمون ان رسول الله لم يكن يكتب ولا يقرأ فقال كذبوا لعنهم الله انى ذلك وقد قال الله هو الذى بعث في الاميين رسولا منهم يتلوا عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة وان كانوا من قبل لفى ضلال مبين فيكون ان يعلمهم الكتاب الحكمة وليس ويحسن ان يقرأ ويكتب قال قلت فلم سمى النبى صلى الله عليه وآله اميا قال نسبت إلى مكة وذلك قول الله عزوجل لتنذر ام القرى ومن حولها فام القرى المكة فقيل امى لذلك.

مثل هذه الرواية نقلها عبد الرحمن بن الحجاج عن الامام الصادق عليه السلام :

قال أبو عبد الله عليه السلام ان النبي صلي الله عليه وآله كان يقرأ ويكتب و يقرأ ما لم يكتب .

بصائر الدرجات - محمد بن الحسن الصفار - ص 247 .

من علماء اهل السنة ایضا، عامر الشعبي الذی له مکانة خاصة عند اهل السنة یقول :

انه قد قرأ صحيفة لعيينة واخبر بمعناها .

المحرر الوجيز في تفسير الكتاب العزيز - ابن عطية الأندلسي - ج 4 - ص 322 و تفسير القرطبي - القرطبي - ج 13 - ص 352 و تفسير البحر المحيط - أبي حيان الأندلسي - ج 7 - ص 151 و مكاتيب الرسول - الأحمدي الميانجي - ج 1 - ص 96 .

 

کثیر من علماء اهل السنة نقلوا هذه الرواية هکذا :

رأيت ليلة أسري بي علي باب الجنة مكتوبا : الصدقة بعشر أمثالها . والقرض بثمانية عشر .

سنن ابن ماجة - محمد بن يزيد القزويني - ج 2 - ص 812 و المغني - عبد الله بن قدامه - ج 4 - ص 352 - 353 و الشرح الكبير - عبد الرحمن بن قدامه - ج 4 - ص 352 - 353 و كشاف القناع - البهوتي - ج 3 - ص 365 و مسند الشاميين - الطبراني - ج 2 - ص 419 و الجامع الصغير - جلال الدين السيوطي - ج 2 - ص 5 و كنز العمال - المتقي الهندي - ج 6 - ص 210 و تفسير القرطبي - القرطبي - ج 3 - ص 240 و تفسير الثعالبي - الثعالبي - ج 1 - ص 527 - 528 و الدر المنثور - جلال الدين السيوطي - ج 4 - ص 153 و الكامل - عبد الله بن عدي - ج 3 - ص 11 و تهذيب التهذيب - ابن حجر - ج 3 - ص 110 و السيرة الحلبية - الحلبي - ج 2 - ص 135 و ..

المتبادر من کلمة « رأيت » هو ان النبی صلي الله عليه و آله و سلم نفسه قرأها ولیس انه عرف المضمون من طریق آخر .

الآلوسي من کبار علماء اهل السنة فی تفسيره: ج 21 - ص 5 بعد نقل هذا الحديث یقول:

والقدرة علي القراءة فرع الكتابة... ويشهد للكتابة أحاديث في " صحيح البخاري " . وغيره كما ورد في صلح الحديبية فأخذ رسول الله صلي الله عليه وسلم الكتاب وليس يحسن يكتب فكتب هذا ما قاضي عليه محمد بن عبد الله ...

روايات اخری تؤید هذا المطلب ایضا منها :

الف : عن أبي هريرة قال : قال رسول الله ( صلي الله عليه وسلم ) : رأيت ليلة أسري بي إلي السماء علي العرش مكتوبا : لا إله إلا أنا وحدي لا شريك لي ، ومحمد عبدي ورسولي أيدته بعلي . فذلك قوله : ( هو الذي أيدك بنصره وبالمؤمنين ) .

شواهد التنزيل - الحاكم الحسكاني - ج 1 - ص 292 و الدر المنثور - جلال الدين السيوطي - ج 3 - ص 199 و ... .

ب : عن أبي الحمراء خادم النبي صلي الله عليه وسلم قال سمعت رسول الله صلي الله عليه وسلم يقول لما أسري بي إلي السماء دخلت الجنة فرأيت في ساق العرش مكتوبا لا إله إلا الله محمد رسول الله أيدته بعلي ونصرته هلال السلمي الأسلمي .

المعجم الكبير - الطبراني - ج 22 - ص 200 و نظم درر السمطين - الزرندي الحنفي - ص 120 و تاريخ مدينة دمشق - ابن عساكر - ج 42 - ص 336 و تهذيب الكمال - المزي - ج 33 - ص 260 و الشفا بتعريف حقوق المصطفي - القاضي عياض - ج 1 - ص 174 و ينابيع المودة لذوي القربي - القندوزي - ج 2 - ص 160 و مناقب علي بن أبي طالب (ع) وما نزل من القرآن في علي (ع) - أبي بكر أحمد بن موسي ابن مردويه الأصفهاني - ص 249 - 250 و المناقب - الموفق الخوارزمي - ص 320 - 321 و مجمع الزوائد - الهيثمي - ج 9 - ص 121 و ... .

ج : وأخرج ابن عدي وابن عساكر عن أنس رضي الله عنه قال قال رسول الله صلي الله عليه وسلم لما عرج بي رأيت علي ساق العرش مكتوبا لا إله إلا الله محمد رسول الله أيدته بعلي .

الدر المنثور - جلال الدين السيوطي - ج 4 - ص 153 و تاريخ بغداد - الخطيب البغدادي - ج 11 - ص 173 و تاريخ مدينة دمشق - ابن عساكر - ج 47 - ص 344 و شواهد التنزيل - الحاكم الحسكاني - ج 1 - ص 293 و ... .

د : عن جابر بن عبد الله قال : قال رسول الله ( صلي الله عليه وآله وسلم ) : مكتوب علي باب الجنة قبل أن يخلق السماوات والأرض بألفي عام : لا إله إلا الله ، محمد رسول الله ، أيدته بعلي .

شواهد التنزيل - الحاكم الحسكاني - ج 1 - ص 295 - 296 و ... .

هـ : رأيت ليلة الاسراء مكتوبا علي باب النار " أذل الله من أهان الاسلام ، أذل الله من أهان أهل بيت نبي الله ، أذل الله من أعان الظالمين علي المظلومين " .

(ينابيع المودة لذوي القربي - القندوزي - ج 2 - ص 378 ) .

کذلک السیوطی ایضا ینقل :

ما مات النبي صلي الله عليه وسلم حتي قرأ وكتب .

الدر المنثور - جلال الدين السيوطي - ج 3 - ص 131 .

و محمد بن اسماعيل البخاري فی أصح الكتب عند اهل السنة یعترف ان رسول الله فی قضیة صلح الحديبية أمر هکذا :

فأخذ رسول الله صلي الله عليه وسلم الكتاب فكتب هذا ما قاضي محمد بن عبد الله لا يدخل مكة سلاح الا في القراب .

صحيح البخاري - البخاري - ج 3 - ص 168 .

بهذه التوضيحات یثبت ان رسول الله صلي الله عليه و آله و سلم کان یحسن القراءة و ایضا الکتابة فی موارد عدیدة.

حتي لو فرضنا ان النبی(ص) لم یحسن الکتابة نعوذ بالله، لم یتمکنوا اهل السنة ان یبرروا عمر بن الخطاب من هذه الاهانة؛ لأنه فی طوال التاريخ لم یکن من المرسوم ان الحاكم،و الامیر أو السلطان فی مملكته یأخذ القلم و یبدأ بکتابة رسالة؛ بل لکل حاکم کتّاب هم الذین یکتبون الرسائل و فی الأخیر هو الذی یوقعها. و لو سئلوا الناس انه من الذی کتب هذه الرسالة، یقولون فلان کتبها و لیس کاتبه؛ يعني هذه الرسالة تسجل بإسم الحاكم نفسه ؛ مع انه لم یکتب الرسالة ؛ بل کتبها الكاتب و هو الذی وقعها.

هذا المطلب یصدق علی النبی الأکرم صلي الله عليه و آله و سلم انه طوال عشرات السنین من حكومته فی المدينة، کتب عشرات الرسائل الی الحکّام و الامراء من بلاد اخر، فکتب هذه الرسالة ایضا. لو کان هو الذی کتبها، فهذه الرسالة الأخیرة ایضا یمکن انه کتبها. لو کان الصحابة هم الذین کتبوها حسب أمر رسول الله (ص)، فلابد ان یکتبوها بتلک الطریقة و رسول الله(ص) فی الاخیر یوقّعها.

فلا یوجد طریق الفرار لاهل السنة فی هذا المجال و لا یتمکنوا ان یبرروا هذه الاهانة بالنسبة لرسول الله (ص) .

و من الله التوفیق

فریق الاجابة عن الشبهات

مؤسسة الإمام ولي العصر (عج)للدراسات العلمیة

 



Share
* الاسم:
* البرید الکترونی:
* نص الرأی :
* رقم السری:
  

أحدث العناوین
الاکثر مناقشة
الاکثر مشاهدة